السبت، 20 فبراير، 2010

لا تقولي شيئا…

لا تكترثي، لا تقولي لي شيئاً.

إنني أعود إليك مثلما يعود اليتيم إلى ملجأه الوحيد، وسأظل أعود : أعطيك رأسي المبتل لتجففيه بعد أن اختار الشقي أن يسير تحت المزاريب....

 غسان كنفاني

 

 blogi3

ليست هناك تعليقات: