السبت، 5 سبتمبر، 2009

الثلاثاء 1/9/09

رجع أيلول وأنت بعيد ...بغيمة حزينة قمرها وحيد

بيصير يبكيني شتي ايلول ...يفيقني عليك يا حبيبي

ليالي شتي أيلول ...تشبه عنيك ..عنيك

أمي ...

هاهو أيلول يعود مجدداً ..حاملاً معه غيابك ؛ذاك الغياب الموحش الذي ترك عتمة داخل قلبي .

أمي أيلول يعود مجدداً

حاملا معه خريفاً ...وورقاً اصفر يتساقط دون أن يهتم به احد.

ورق أيلول مثلي أمي ..يتساقط بهدوء ..لا يثير احد

يجمع الأحزان ويشكل غيمة من الم تمطر وحيدة في قلبي دون أن يراها احد

أمي أيلول عاد فمتى تعودين ...

2All-alone

ليست هناك تعليقات: