السبت، 22 أغسطس، 2009

 

Aya b003 

امي

غداًالسبت
اول ايام شهر رمضان المبارك
انت ترقدين على سريرشفاؤك  بالمستشفى لليوم الثاني ،لاتعلمي كم الالم الذي يعتصرروحي لغيابك
هل حقاًهذارمضان الذي سيبدأ غداً ؟؟ كيف به وانت ممدة على ذاك السريرالبارد كجليد سيبيري .
كيف به يدخل بيتنا ، وانت لاتحضرين لنا الفطور بسرعة لتسرقي دقائق تقرأين بهاالقرآن،او تصلين سننك المحببة
تعرفي اباكني اليوم منظرالمصلين للتراويح تلك التي كنت تنتظرينهابشوق عاشق .
امي
لماذافعلت هذا بنا لم قررت تركنافجأة دون ان تنذرينا حتى؟؟؟؟
امي
رمضان لم يأتي بعد ولن يأتي حتى تعودين
ياارق ملاك بالدنيا
سأظل انتظرك لاتتأخري علي
ارجوك
ليل الجمعة 21-8-2009

ليست هناك تعليقات: