السبت، 24 أبريل، 2010

وحياتك يا حبيبي

لتلتقطها ارواحكم الشفافه … كـــ نسمة شوق

الرائع عماد عبدالحليم ..ذاك الهامس بنغمات من وجع

 

ليست هناك تعليقات: