الأربعاء، 31 ديسمبر، 2008

عامٌ من ….

بنهاية هذا اليوم ستأفل نجمات وستلمع نجمات جديدة ، ستموت آمال وستحيى آمال جديدة.

هكذا هي النهايات والبدايات الجديدة ، ،،

عام انضم لاخوانه بقائمة من مروا ، وعام ما زال مستقبلاً بعلم الغيب .

عام مليء بأفراح وأحزان ...

بلقاءت ووداعات ...

بأحلام وكوابيس ...

يبقى العام ذاك الزمن المسروق من عمرنا ونعيشه شئنا أم أبينا ..

أتمنى للجميع الكثير من الفرح والضحكات المسروقة من عام جديد

م . الشمالي

هناك تعليقان (2):

عـــــــــــــــروبة يقول...

سيحل عام آخر
أسيكون ثقيلا كما السابق؟
ام تراه سيكون آخراً ؟

أيا يكنْ .. حقيقة لا أشعر بأني قد عشت عاماً فائتاً واحداً فحسب ..
كان عمراً..

mood يقول...

اتمنى ان يكون عاما من عمرنا

اكثر سعادة

اقل حزنا

اتمنى ،،،،